الرئيسية / طب / معلومات عن التهاب الكبد

معلومات عن التهاب الكبد

طرق انتقال فيروس الكبد

ما مدى خطورة التهاب الكبد

  • يحدث التهاب الكبد بسبب الالتهابات الفيروسية ، وقد تتسبب العديد من أنواع التهاب الكبد في الإحساس بعد الراحة ، ولكنها تختفي في النهاية ، بينما يوجد أنواع أخرى ، مثل التهاب الكبد الوبائي ، وهو فيروس سي المزمن، من الالتهابات المميتة.
  • ويعتبر التهاب الكبد الوبائي سي هو السبب الأساسي لحدوث سرطان الكبد ، وأيضاً السبب الأول لعمليات زرع الكبد في الولايات المتحدة ، أكثر من 1.2 مليون أمريكي مصابون بالتهاب الكبد B ، وأكثر من 3 ملايين مصابون بالتهاب الكبد سي المميت ، حيث يوجد الكثيرين لا يعرفون أنهم مصابون .
  • إذا أصبح الكبد ملتهب ومتضخم ؛ فهو يصبح غير قادر على العمل بشكل طبيعي ، ونتيجة لذلك فالسموم التي يتم ترشيحها عادة عن طريق الكبد قد تتراكم في الجسم ، ولا تعالج بعض العناصر الغذائية ، ولا يتم تخزينها كما ينبغي . [1]

هل التهاب الكبد معدي

يتسائل العديد من الناس هل التهاب الكبد معدي ، ينتشر فيروس التهاب الكبد عند ابتلاع شخص الفيروس ، حتى إذا كانت بكميات صغيرة جداً ، وتم العثور على فيروس التهاب الكبد أ في براز ، ودماء الأشخاص المصابين ، ويتم انتقال فيروس الكبد عن طريق :

  • الاتصال الشخصي ، يمكن أن ينتقل فيروس التهاب الكبد أ عن طريق الاتصال الشخصي المباشر مع شخص مصاب بالتهاب الكبد ، وذلك مثل أنواع معينة من الاتصال الجنسي ، مثل الجنس الفموي والشرجي ، أو رعاية شخص مريض ، أو تعاطي المخدرات ؛ فيعتبر التهاب الكبد أ معدي للغاية .
  • تناول طعام أو شراب ملوث ، قد يحدث تلوث الطعام بفيروس التهاب الكبد في أي وقت ، وذلك من خلال عملية النمو ، والحصاد ، والمعالجة ، وأيضاً بعد الطهي ، ويحدث تلوث الطعام ، والمياه في أغلب الأوقات في البلدان التي ينتشر فيها التهاب الكبد أ . [2]

هل التهاب الكبد مميت

  • يوجد ثلاثة أنواع من الفيروسات الكبدية ، وهما التهاب الكبد أ وبي وسي ، ويمكن أن يكون التهاب الكبد سي أكثرهم حدة ، وهو الذي يعتبر مميت ، وعلى الرغم من ذلك فمن الممكن أن يتعافى مصاب التهاب الكبد سي دون تلف الكبد الدائم .
  • الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد سي تصل نسبتهم إلى 70% ، وهم الذين قد يصابون بأمراض الكبد المزمنة ، وما يصل إلى 20% يصابون بتليف الكبد .
  • ووفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض ، تشير إلى أنه سوف يموت ما يصل إلى 5% من مرضى التهاب الكبد سي ، بسبب تليف الكبد ، أو سرطان الكبد ، وفي عام 2014 كان هناك 19600 حالة وفاة بسبب التهاب الكبد سي ، مقارنة بنحو 1800 حالة وفاة بسبب التهاب الكبد بي ، ونادراً ما يكون التهاب الكبد أ مميت .
  • وأصبحت علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ ، والعلاج المضاد للفيروسات من الأمور المتاحة في وقتنا الحالي ؛ فلقد مر علاج التهاب الكبد سي المزمن خلال عدة أجيال من الأدوية المضادة لفيروس التهاب الكبد سي ، وفيروسات الكبد الأخرى . [3]

كيف ينتقل فيروس الكبد

  • يمكن لفيروس الكبد أن ينتقل عن طريق الاتصال الشخصي ، أو تناول الأطعمة الملوثة ، أو المياه ، وعلى الرغم من أن أي شخص معرض للإصابة بالتهاب الكبد أ ، إلا أن مجموعات معينة من الناس تصبح الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى ، والإصابة بمرض شديد إذا تعرضوا للعدوى بالتهاب الكبد أ.
  • ويعتبر الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال هم من الأكثر عرضة لإنتقال عدوى التهاب الكبد فيما بينهم ، حيث يكون بينهم اتصال شخصي مباشر ، ووثيق عن طريق الجنس الشرجي ، أو الفموي مما يسبب العدوى .
  • الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات ، أو يأخذوها عن طريق الحقن ، كل من يتعاطى المخدرات غير المشروعة معرضون للإصابة بالتهاب الكبد .
  • الأشخاص المعرضون لخطر التعرض المهني ، وكذلك ما يتوقعون اتصال شخصي وثيق ، ومباشر مع شخص متبني دولياً .
  • الأطفال المشردون والأشخاص الذين لا مأوى لهم ، من الأكثر عرضة للإصابة بعدوي التهاب الكبد ، بسبب تعرضهم لتناول العديد من الأطعمة الملوثة ، وكذلك الاتصال الجنسي ، وينتقل أيضاً التهاب الكبد إلى الأشخاص المصابون بنقص المناعة البشرية . [2]

التهاب الكبد الوبائي سي

  • التهاب فيروس سي هو عبارة عن عدوى فيروسية تسبب التهاب الكبد ، مما قد يؤدي إلى الإصابة بتلف الكبد الخطير ، وينتشر التهاب الكبد الوبائي سي عن طريق الدم الملوث ، ويمكن معرفة إذا كنت مريض به أم لا عن طريق إجراء اختبار التهاب الكبد الوبائي .
  • كان علاج التهاب الكبد الوبائي سي يحتاج إلى حقن بشكل أسبوعي مع تناول أدوية فموية ، ولكن لا يتسطيع العديد من المصابين بفيروس التهاب الكبد الوبائي سي من تناولها ، بسبب وجود لديهم مشاكل صحية أخرى ، أو آثار جانبية غير محتملة .
  • ولكن في يومنا هذا يمكن علاج التهاب الكبد المزمن بتناول الأدوية عن طريق الفم لمدة شهرين إلى ستة أشهر بشكل يومي ، وعلى الرغم من ذلك لا يعرف حوالي نصف المصابين بفيروس سي أنهم مصابون به بالفعل ، ويرجع السبب في ذلك إلى عدم ظهور أي أعراض عليهم . [4]

علاج التهاب الكبد

يختلف علاج التهاب الكبد حسب نوع الفيروس ، والمرض ، وعلى حسب شدته حيث أن :

  • علاج التهاب الكبد أ ، ليس هناك علاج محدد لعدوى التهاب الكبد الوبائى الحاد ؛ فمن أجل ذلك تعتبر الوقاية هي الأساس ؛ فنجد أن هناك لقاح فعال ، ويوصي به لأي مصاب بأمراض الكبد ، كما يوصي به للأشخاص الذين يرغبون في السفر إلى مكان به الصرف الصحي أقل من المستوى الأمثل .
  • علاج التهاب الكبد ب ، قد يتم علاج ما يقارب من حوالي 25% من المصابين بالتهاب الكبد ب المزمن ، باستخدام دواء يسمى pegylated interferon-alpha ، والذي هو عبارة عن حقنة تأحذ كل أسبوع لمدة ستة أشهر ، والبديل عنها الأدوية ، مثل لاميفودين ، وأديفوفير ، وتأخذ عن طريق الفم .
  • علاج التهاب الكبد سي ، في وقتنا الحالي ، يعتبر العلاج الأكثر فعالية لفيروس سي هو مزيج من الأدوية التي تتكون من مضادات للفيروسات ، وريبافيرين ، حيت يتم تناولها أسبوعياً كحقنة ، وريبافيرين هو عبارة عن أقراص يأخذ مرتين في اليوم ، العلاج يعتبر من أشكال العلاج الكيميائي ، وتختلف القدرة على تحمله من مريض لأخر . [5]

طالع ايضا

دواعي استعمال ريباريل جيل ن

الآثار الجانبية لريباريل جيل ن استعمالات ريباريل جيل ن – Reparil Gel N يستخدم كمسكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *